4 خطوات التجارة الإلكترونية للمبتدئين

إن معرفة التجارة الإلكترونية للمبتدئين أصبحت من الأولويات الضرورية لدى الكثير، خاصةً مع التطور الهائل الذي شهدته التكنولوجيا الحديثة مما انعكس على التجارة بصفة عامة، فقد تحولت أغلب المعاملات التجارية والمالية إلى الإنترنت بسبب سهولة التعامل به من ناحية، ونسبة الأرباح المضمونة التي يقدمها هذا النوع من التجارة من ناحية أخرى، ولكن عند البدء يجب الالتزام بأساسيات التجارة الإلكترونية فيجب على كل من يرغب في البدء في مشروع إلكتروني معرفتها، حيث تمثل الأساس الذي يبني عليه الفرد باقي القواعد لتحقيق النجاح المطلوب، ولا يكتفي الأمر عند ذلك فقط بل يمكنك من خلالها بناء علامة تجارية جديدة مميزة.

خطوات التجارة الإلكترونية للمبتدئين


وفي السطور التالية سنتعرف على أهم الخطوات وطرق التجارة الإلكترونية للمبتدئين اللازمة لاتقانها مع عرض مميزاتها وانواعها، والوصول إلى الشهرة العالمية والقدرة على منافسة العلامات التجارية الكبرى.

التجارة الإلكترونية للمبتدئين

ترمز التجارة الإلكترونية إلى جميع المعاملات المالية والتجارية التي يقوم بها العملاء أو الشركات عبر الانترنت، وتشمل بيع وشراء السلع والمنتجات. ولا تقتصر على نوع معين من المنتجات، ولكن مهما كانت بسيطة أو معقدة فيمكنك تسوقها بكل سهولة دون الحاجة إلى الذهاب إلى المحل أو المتجر.

كما يمكنك الدفع بنفس الطريقة وكذلك إبداء رأيك عن ما قمت بشرائه أو مشاهدة تقييمات باقي العملاء عن هذه السلعة فقط من خلال هاتفك الذكي. وعلى الرغم من الانتشار السريع لهذا النوع من التجارة في الآونة الأخيرة إلا أن ظهوره كان في تسعينيات القرن الماضي، وكانت التجارة فيها ترتبط ببيع الكتب بطريقة إلكترونية.

وبعدها بدأت العديد من المواقع الكبرى في الإنطلاق مثل موقع أمازون الشهير وإيباي الذي يمكنك من خلاله بيع منتجاتك مقابل عمولة معينة يحصل عليها الموقع. وقد ازدادت الحاجة إلى التجارة الإلكترونية بعد انتشار جائحة كورونا، حيث امتنع الأفراد عن التسوق من المتاجر العادية بسبب الخوف من انتقال المرض.

وبذلك أصبح الاعتماد الأساسي على المتاجر الإلكترونية، فمن خلالها تسوق الأفراد كل ما يلزمهم من ملابس ومعدات وحتى الطعام أصبح من السهل الحصول عليه بهذه الطريقة. أما عن التجارة الإلكترونية للمبتدئين فهي تتضمن الالتزام ببعض النصائح الهامة والتي تتمثل فيما يلي:

  • عمل دراسة جدوى للمشروع: تعد دراسة الجدوى من أهم الخطوات قبل البدء في أي مشروع مهما كان نوعه، فيجب تجميع كافة المعلومات عن هذا المشروع ودراسته من جميع الجوانب خاصةً المادية والتقنية. كما يجب دراسة المتاجر الأخرى التي سوف تقوم بمنافستك، ومعرفة نقاط القوة التي تميزها، وكذلك نقاط الضعف لاستغلالها لصالحك. كذلك يمكنك التفكير في برامج الولاء التي تضمن استمرار العملاء معك وتحويلهم من مؤقتين إلى دائمين.
  • الاعتماد على نموذج عمل ملائم: يجب تحديد نموذج العمل المناسب لك حتى تستطيع ابتكار أشياء جديدة فيه، فمثلًا هل ترغب في البيع بالتجزئة أو بالجملة في حالة كنت تمتلك مستودع لتخزين البضائع فيه. كما يمكنك اختيار إسم علامة تجارية مميزة لكل تقوم بتقديمه من سلع، كذلك يجب اختيار شكل مناسب لمتجرك بما يتلاءم مع طبيعة المنتجات التي تقوم ببيعها.
  • اختيار المنتجات المناسبة: بعد التأكد من تنفيذ الخطوتين السابقتين، يجب التركيز على اختيار المنتجات المناسبة، والتي يجب أن يشعر العميل أنه يحتاج إليها حتى لو كانت سلعة كمالية. كما يجب تقديم هذه المنتجات بطريقة جذابة ومميزة حتى ينجذب إليها أكبر عدد من المستخدمين. ويجب الإنتباه إلى أن اختيار المتجر الإلكتروني وطريقة تصميمه لا يجدي أي نفعًا بدون تحديد المنتجات التي سوف يوفرها المتجر. وبذلك فإن هذه الخطوة تعد من أهم خطوات التجارة الإلكترونية للمبتدئين، لما لها من تأثير كبير على استقطاب العملاء.
  • إنشاء المتجر الإلكتروني: يعتمد إنشاء متجرك الإلكتروني على طريقتين وهما؛ برمجته بالكامل لتمتلك القدرة الكاملة على التحكم فيه. أما الطريقة الثانية فتتمثل في الاعتماد على أحد المنصات الخاصة بإنشاء المتاجر الإلكترونية، كما يجب التسويق لموقعك باستخدام طرق متنوعة لجذب مزيد من العملاء إليه.

اساسيات التجارة الإلكترونية

تعد التجارة الإلكترونية أحد أهم المجالات التي يمكن من خلالها زيادة نسبة المبيعات والأرباح في وقت قليل. وقد يعتقد البعض أن ذلك من الأمور السهلة بسبب عدم الحاجة إلى التواجد في مكان معين أو وقت محدد، ولكن على العكس من ذلك فهي تتطلب خبرة كافية بمثل هذه الأمور. لأن التفاعل على العالم الافتراضي يختلف كثيرًا عن التفاعل المباشر بين العملاء والشركات على أرض الواقع. لذلك يوجد مجموعة من الأساسيات التي يجب إتقانها للوصول إلى الأهداف المرجوة من العمل في التجارة الإلكترونية بسرعة وهي كالتالي:

  • إقامة هوية لعلامتك التجارية: إن العلامة التجارية الوسيلة الأساسية التي تميز أي شركة أو متجر عن غيره من المتاجر، لذلك يجب إقامة هوية قوية لها. ويتمثل ذلك في إيصال شهور بأن العميل في المكان المناسب بمجرد دخوله إلى الموقع الخاص بك، فمن ناحية هو بحاجة إلى هذه السلعة كما أن فكرة عرضها تتناسب مع ما يرغب العملاء في الشعور به. ويمكن تطبيق ذلك في اللون والشعار والتصميم الخاص بعلامتك التجارية والتي يجب أن تعرضها في شكل مميز وجذاب. فمثلًا الجميع على علم بشعار شركة نايك أو أديداس بسبب قوة هويتها، حيث يشعر المستخدمين بجودة المنتج وقيمته التجارية مما يساعد على بناء الثقة والولاء.
  • التصميم الجذاب للموقع: إن تصميم الموقع الخاص بك يمثل أحد أهم أساسيات التجارة الإلكترونية، ولا يقصد بذلك تعقيدها حتى يتميز عن غيره من المواقع، ولكن البساطة في التصميم من أهم عوامل جذب العملاء. فكلما زادت بساطة الموقع كلما انجذب المستخدمين إلى الموقع واتربط في أذهانهم عن المواقع التي تعتمد على التعقيد عند تصميم مواقعها. وقد يشعر العملاء بالملل من كثرة الإجراءات والخطوات التي يجب عليه اتباعها حتى تتم عملية التسوق فيضطر إلى ترك الموقع دون أن يقوم بالشراء منه. لذلك فإن قلة الخطوات الخاصة بتسجيل الدخول أو التسوق أو الدفع من أهم الأسباب التي تؤدي إلى زيادة العملاء.
  • اختيار موقع متوافق مع جميع الأجهزة: إن الاعتماد على تصميم موقع متوافق مع الأجهزة المحمولة يعد من أهم الأساليب التي تزيد من عدد العملاء الحقيقيين له. حيث أصبح الهاتف المحمول في أيدي أغلب فئات المجتمع، لذلك فهو الوسيلة الأساسية التي يستخدمها الجميع في التسوق. لذلك فإن تطوير موقعك ليتوافق معه يحقق لك مزيد من الأرباح، كما أن هذه الخطوة تعد أحد الأمثلة على بساطة الموقع وعدم تعقيدها. وهو النهج الذي انتهجته العديد من المواقع الحديثة والتي لوحظ ارتفاع معدلات الشراء فيها، لذلك فان ذلك يعد من أهم أساسيات التجارة الإلكترونية.
  • الاعتماد على صور ذات جودة عالية: إن الاعتماد على الصور ذات الجودة العالية من أهم الأسباب التي تؤدي إلى زيادة المبيعات، خاصةً إذا كانت الصورة مطابقة بصورة المنتج على أرض الواقع. فتنجذب العين البشرية إلى الصور مقارنةً بالمحتوى النصي فقط، وبالمثل تنجذب إلى الفيديوهات التي تحتوي على حركات مقارنةً بالصور. كما أن الصور تساعد على إبراز مميزات ومواصفات المنتج، خاصةً عند التقاط صور للمنتج من جميع الجهات.
  • طرق الدفع البسيطة: يمثل اختيار طرق دفع بسيطة وآمنة أحد أهم اساسيات التجارة الإلكترونية، لأن التعقيد في ذلك الأمر يعد عائقًا كبيرًا أمام العديد من العملاء. كما يجب التنويه عن ذلك في صفحة الموقع الرئيسية، كما يفضل التنويع بين طرق الدفع ما بين الدفع عند الاستلام أو التحويلات البنكية أو عبر المحافظ الرقمية.
  • خدمة العملاء: أصبحت خدمة العملاء سواء في التجارة العادية أو الإلكترونية من أهم أسباب جذب العملاء، خاصةً إذا كانت تتمتع بخبرة كافية في المجال الذي يعمل به موقعك. فيكون موظف خدمة العملاء جاهزًا للرد على جميع الاستفسارات التي يطرحها العملاء في أي وقت، كما يجب الحفاظ على التفاعل المستمر معهم. كذلك يجب التمتع بمهارات التواصل المختلفة، وذلك لتنمية مشاعر الثقة والولاء لموقعك دون غيره من المواقع.

كيف تبدء مشروعك الإلكتروني؟

يمكنك البدء من خلال خطوات إلكترونية مجانية ألا وهي تحديد المكان المناسب، واختيار الفئات المستهدفة لمجال العمل، تحديد نوع النشاط الذي تعمل به، عمل علامات تجارية تناسب مشروعك، تحديد المنصة التي ستقوم بالعمل عليها لتسويق مشروعك، بدء التسويق بشكل إلكتروني. ومن أفضل أنواع التجارة الإلكترونية:

  • الإلكترونيات.
  • المنتجات الرقمية.
  • الأكسسوارات.
  • المنتجات الذكية.
  • منتجات العناية بالطفل.
  • منتجات التجميل والعناية الشخصية.
  • منتجات اللياقة البدنية.

كيف أبدأ في مشروع صغير؟

لديك خطوات تساعدك على البدء بمشروعك من خلال الإنترنت اختيار نوع المنتجات التي تعمل بها، مع تحديد العلامة التجارية بالمتجر، عمل استضافة ونطاق للمتجر. بناء متجر الكتروني خاص بالنشاط والبدء في تصميمه، اختيار نظام التخزين والشحن والبدء في تأمين العام على المتجر الإلكتروني.

ما هي طريقة الدفع بالتجارة الإلكترونية؟

بعد إنشاء متجرك الإلكتروني ومعرفة كيفية التسويق له والتكاليف الخاصة بذلك، عليك بتحديد عدد العمالة اللازمة للعمل معك، خاصةً وأنها تساعد في حساب التكاليف اللازمة لإنجاز عملك. ويتمثل ذلك في عدد الموظفين وشركات التوصيل وميزانية التسويق، كنا يجب تحديد الطريقة التي يقوم بها العملاء لدفع قيمة ما تسوقوا به. هل تتم عن طريق الدفع عند الاستلام أم عبر الإنترنت أم طريقة تمزج بين الطريقتين، ويجب تحديد ذلك في موقعك. ولكن يجب الاعتماد على العديد من طرق الدفع لأنها قد تشكل عائقًا أمام الكثير، فمثلًا يمكنك إتاحة ذلك عبر التحويلات البنكية والهواتف الذكية والمحافظ الرقمية.

يمكنك معرفة خطوات التجارة الإلكترونية للمبتدئين من خلال مشاهدة هذا الفيديو

وفي الختام، قد تعرفنا في هذا المقال على خطوات التجارة الإلكترونية للمبتدئين والالتزام بها لجذب مزيد من العملاء وبالتالي تحقيق الأرباح في فترة قليلة وكذلك الحصول على الإستفادة الكاملة منها، وجميع أساسيات التجارة الإلكترونية وذلك لكي تكون قادرًا على منافسة المواقع الأخرى وتحقيق النجاح المرجو بسهولة.

اعرف أكثر عن: التجارة الإلكترونية…. كل ما تحتاج إلى معرفته

تعليقات